المقالات

بوادر حرب عالمية ثالثة || صادق البهكلي

Share

التطورات الدراماتية في الأزمة السورية التي قاربت على تفجير حرب عالمية ثالثة بين الدول الكبرى بسبب الصراع على ثروات المنطقة تقول انه لم يعد الوقت كما كان قبل سته اشهر وان معسكرين جديدين يتشكلان وتتكشل معهما اتجاهين سياسيين مختلفين بل متصارعين وتحالف الصين مع روسيا ومعمها كوريا الجنوبية وايران اضافة الى حركات مقاومة قوية كحزب الله ودول اخرى قوية تؤكد ان امريكا فعلا تعيش حالة من الارباك بسبب سياستها العدوانية وجرائمها سيئة الصيت في المنطقة والعالم وصارت دولة مكروهة عالمياً وبالتالي لن يكون هناك حاضن دولي لها ولم تعد اموال الخليج بسبب الحرب على اليمن قادرة على تمويل حرب عالمية حامية او باردة اياً تكن

لذلك نجد امريكا تتوسل للسعودية بايقاف الحرب على اليمن التي بدأت من واشنطن او على الأقل اعلان التقشف الاقتصادي ليبقى الاحتياطي السعودي تحت تصرف الولايات المتحدة .. انها الحاجة فالخصم كبير ولم يعد ممكن اغراقة بالجماعات الارهابية كما كان في الثمانينات لان هذه الجماعات نفسها قد كشفت القناع عن هويتها ومن يمولها وما هي الاهداف فالجهاد اليوم لم يعد فالجهاد الامريكي اليوم لم يعد ذلك الجهاد بالأمس التي كانت امريكا توظف الشباب العربي باسم الجهاد في سبيل الله ضد خصومها الكبار .. اذا نحن امام عالم جديد ستتوسل الدول الكبيرة المتصارعة لأي دولة او حتى حركة صغيرة في محاولة ان تكسبها لصفها ولا اعتقد ان زمن السكوت سيستمر لان الفلوس انتهت..

Share
الوسوم

مقالات ذات صلة

Share
إغلاق