الأخبار العالمية

وزير الخارجية السوري يحذر الولايات المتحدة من أي عمل عسكري في بلاده

Share

حذر وزير الخارجية السوري وليد المعلم من إن أي عملية عسكرية تقوم بها الولايات المتحدة في بلاده بدون التنسيق معها سيعتبر إنتهاك لسيادة سوريا.

وقال الوزير المعلم في تصريحات للصحافيين في طهران اليوم له ورداً على سؤال حول إعلان الولايات المتحدة نيتها تقديم دعم جوي لمعارضين “معتدلين”أن الولايات المتحدة اتصلت بنا قبل إدخال المعارضة المدربة من قبلها وقالت إنها لمحاربة (داعش) وليس الجيش السوري”.

واوضح الوزير السوري عقب محادثات اجراها مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، ان سوريا اكدت بانها “مع أي جهد لمحاربة (داعش) وذلك بالتنسيق والتشاور مع الحكومة السورية وإلا فإن هذا سيعتبر خرقا لسيادتنا”.

واكد قائلاً “بالنسبة لنا في سوريا لا توجد معارضة معتدلة وغير معتدلة وكل من يحمل السلاح ضد الدولة السورية هو إرهابي”.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أكد خلال لقائه المعلم في طهران الأربعاء استمرار دعم بلاده لسورية في محاربة الإرهاب.

Share
الوسوم

مقالات ذات صلة

Share
إغلاق